القائمة الرئيسية

الصفحات

ضبط أسلحة متجهة إلى ميليشيا يمينية متطرفة في ألمانيا


 

أعلن وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر، السبت، أن الشرطة ضبطت الأسبوع الماضي عشرات الأسلحة ومئة ألف خرطوشة من الذخيرة التي كان الغرض منها جزئياً بناء ميليشيا يمينة متطرفة في ألمانيا.

وجرى القبض على خمسة أشخاص مشتبه فيهم في النمسا بينهم المشتبه الرئيسي (53 عاماً)، الذي كان معروفاً بالفعل للسلطات بسبب أنشطته اليمينية المتطرفة.

ووجدت الشرطة أيضاً 76 سلاحاً آلياً وشبه آلي و14 مسدساً وأكثر من مئة ألف خرطوشة لأعيرة مختلفة وكذلك ست قنابل يدوية وأنواع مختلفة من المتفجرات.

وجرى القبض على شخصين في ولاية بافاريا، بجنوب ألمانيا، بحسب ما قاله المحقق الرئيسي ميشائيل ميمرا.

والتحقيقات أيضاً جارية في ولاية شمال الراين فيستفاليا.

وقال نيهامر، في مؤتمر صحفي في فيينا، إن أحد المشتبه فيهم كشف للمحققين عن الغرض من هذه الأسلحة.

وذكر: “الحقيقة هى أن جزءا من هذه الترسانة الكبيرة كان سيتوجه إلى ألمانيا، بهدف محتمل هو تشكيل ميليشيا”، مضيفاً أن التحقيقات في هذا الصدد ما زالت جارية.

وقال وزير الداخلية إنه كان على تواصل مع وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر بشأن القضية.

وأضاف نيهامر: “نعلم أن هناك صلات وثيقة بين مجتمعات النازيين الجدد في ألمانيا والنمسا”.

ولم يحدد الوزير النمساوي أي نوع من المتطرفين اليمينيين الألمان الذين قد يكونوا يخططون لتسليح أنفسهم.

وجرى الكشف عن الأسلحة في إطار عملية ضد تهريب المخدرات من ألمانيا إلى النمسا المجاورة، بحسب ميمرا.

ووجد المحققون فيما بعد أن المشتبه فيهم يستخدمون عائدات المخدرات لشراء الأسلحة.

وقال قائد شرطة فيينا، غيرهارد بورستل، إن الأسلحة ترقى إلى أكبر ضبطية أسلحة في النمسا في العقود الأخيرة. (DPA)

تعليقات