أخر الاخبار

الرئيس الألماني : عيد الميلاد هذا هو أيضاً عيد الأمل


 على الرغم من كل الخسائر والقيود التي تسببت فيها جائحة كورونا، يرى الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير سبباً للأمل.

وقال شتاينماير، في خطابه بمناسبة عيد الميلاد “الكريسماس”: “نعم، لدينا كل الأسباب لنكون متفائلين”، مضيفاً أنه تم الموافقة على لقاحات منذ هذا الأسبوع، وستبدأ التطعيمات الجمعة.

وقال شتاينماير: “ما يزال أمامنا طريق طويل وشاق، لكننا نرى أن الضوء الذي طال انتظاره في نهاية النفق يزداد سطوعاًـ سنقترب الآن من الخروج من الأزمة خطوة بخطوة”.

وأشاد الرئيس الألماني بالأشخاص الذين يساهمون في احتواء الأزمة، وقال: “في وقت يسوده عدم اليقين، تعلمنا أنه يمكننا الوثوق بديمقراطيتنا”، مضيفاً أن أولئك الذين ينكرون خطر الفيروس غالباً ما يكونون صاخبين للغاية، وقال: “لكن العقلاء هم الغالبية العظمى، وهذا هو الخبر السار هذا العام”.

وتابع: “هذا هو السبب في أن عيد الميلاد هذا هو أيضاً عيد للأمل، يتصرف معظم الناس في بلدنا باحترام وتضامن، ليس لأن الدولة تأمرهم بذلك، ولكن بسبب التعقل ومشاطرة المشاعر والمسؤولية.. آمل أن نأخذ هذه الروح المدنية معنا إلى العام المقبل”. (DPA)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -