القائمة الرئيسية

الصفحات

نهاية مأساوية لمراهق روسي خذلته ” خرائط غوغل “


 حاول مراهق روسي يُدعى سيرجي أوستينوف، الاستعانة بتطبيق ”خرائط غوغل“ الذكية للوصول سريعًا إلى وجهته، إلا أن الأمر انتهى به بالموت.

وكان الشاب، البالغ من العمر 18 عاما وصديقه يسافران على طريق يمر عبر منطقة الشرق الأقصى الروسي، التي تعد من أبرد مناطق العالم، إذ تصل درجات حرارة إلى -71 درجة مئوية.

ووفقاً لقناة “روسيا اليوم”، تعرضت سيارة الشاب لأضرار عندما اصطدم بشجرة، وأراد أوستينوف معرفة أسرع طريق للوصول إلى وجهته بسيارته، التي أصبحت أقرب إلى التعطل، وقرر طلب المساعدة من تطبيق ”خرائط غوغل“، الذي أظهر له طريقًا بديلًا، حيث استجاب الشاب ودخل إلى طريق لم يتم استخدامه منذ السبعينيات يمتلئ بالجليد، ما جعلهما محاصرين داخل طقس لا يطاق.

وبحثًا عن حلول للبقاء على قيد الحياة، استعان الشابان بإشعال الإطار الاحتياطي من السيارة للتدفئة، لكن تشير لجنة التحقيق إلى أن موجات البرد كانت أقوى، حيث تجمد سيرجي أوستينوف ومات.

وبحسب التقارير، قبيل الوفاة اتصل الشابان بأسرتيهما وعندما تلقيا المساعدة، كان أحدهما قد مات بالفعل والآخر في حالة صحية حرجة.

تعليقات