القائمة الرئيسية

الصفحات

محاكمة رجل قام بتزوير و بيع مستندات شخصية في المانيا

 

قيل إنه يتاجر في وثائق مزورة، لهذا فإن رجل يبلغ من العمر 39 عاماً يقف أمام محكمة منطقة برلين. ووفقا للائحة الاتهام، قيل إن الرجل حصل على أوراق شخصية كرواتيةو سلوفاكية وإيطالية ويونانية مزورة، ورخص قيادة وتصاريح إقامة، وباعها للعملاء.. وقال محامي الدفاع في بداية المحاكمة يوم الخميس إن موكله اعترف بهذه الادعاءات.


النيابة العامة تعالج 25 قضية تزوير مستندات بين أغسطس 2019 ويونيو 2020. كما أدين الرجل البالغ من العمر 39 عاما بتهريب أجانب. وقد أقام هو وشقيقه اتصالات مع الأطراف المهتمة للحصول على أوراق مزورة، وحصلا على البيانات والصور اللازمة منهم، وكان لديه الوثائق المزورة التي قام بتزويرها  للغرباء. وذكر المدعى العام أن المتهم كان على علم بان العملاء سيستخدمون التزوير للكذب حول هويتهم ومواطنتهم والقدرة على العيش والعمل كمواطنين مزعومين  في الاتحاد الأوروبي.


وبالإضافة إلى ذلك، و يقال إن المدعى عليه كان وسيطا في أربع قضايا في إقامة  وعمل مقابل أجور للأشخاص الذين كانوا يقيمون بصورة غير قانونية في ألمانيا. وقد ألقي القبض عليه في حَزِيران/يونيه 2020، وهو رهن الاحتجاز منذ ذلك الحين.

وبعد اتفاق متبادل بين جميع المشاركين  في العملية، وعدت المحكمة الرجل البالغ من العمر 39 عاما بالسجن لمدة أقصاها اربع سنوات وثلاثة اشهر في حالة الاعتراف. وستستمر المحاكمة في 19 كانون الثاني/يناير.


المصدر: DPA

تعليقات