القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : ولاية تعلن بدء تدريس مادة اختيارية للتعريف بالإسلام في مدارسها


 قررت حكومة ولاية بافاريا الألمانية، الثلاثاء، تدريس مادة للتعريف بالدين الإسلامي في مدارس الولاية الواقعة جنوبي البلاد، لتكون مقرراً اختيارياً من بين مجموعة من المواد الدراسية الإلزامية.

وبهذه الخطوة، تقرر حكومة بافاريا تحويل التجربة النموذجية، التي يتم إجراؤها على مستوى ألمانيا إلى مادة دراسية عادية، وسيتم طرح هذه المادة للطلبة، لا سيما أصحاب الديانة الإسلامية كمادة اختيارية بدلاً من مادة التربية الدينية، وجنباً إلى جنب مع مادة الأخلاق.

وتتعلق هذه الخطوة بعرض حكومي، حيث يفترض أن يقوم معلمون حكوميون بنقل معارف باللغة الألمانية عن الدين الإسلامي والتوجه الأساسي للقيم، وذلك في إطار “روح نظام القيم في القانون الأساسي والدستور البافاري”.

وقبل عقود، كان هناك ما يعرف بـ”التوجيه الإسلامي” باللغة التركية في المدارس، ثم جاء عرض لتدريس هذه المادة باللغة الألمانية، وفي عام 2009، بدأت تجربة نموذجية في ألمانيا تحت اسم “درس إسلامي”، وتم توسيع التجربة مراراً حتى شملت نحو 350 مدرسة.

ومن المنتظر أن يبدأ تدريس المادة الجديدة خلال العام الدراسي الجديد، وسيشارك فيها المعلمون الذين انضموا سابقاً للتجربة النموذجية. (DPA)

تعليقات