القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : خبير يتوقع زيادة حادة في إصابات كورونا


 يتوقع أستاذ الصيدلة في جامعة زاربروكن الألمانية، تورستن لير، أن تكون الموجة الثالثة من جائحة كورونا قوية، مثل الثانية.

وقال لير، الخبير في توقعات كورونا، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) في زاربروكن: “افترض بالفعل أننا سنكون في نفس الظروف التي كانت لدينا قبل عيد الميلاد (الكريسماس)”، وتوقع أيضاً إمكانية وصول معدل الإصابة مجدداً إلى نحو 200 حالة لكل مئة ألف نسمة في فترة سبعة أيام بحلول النصف الأول من نيسان.

وذكر لير أن هناك تطورين مسؤولين عن الزيادة الجديدة في أعداد كورونا، أحدهما الطفرة البريطانية الآخذة في الازدياد في ألمانيا، والتي ربما تكون أكثر عدوى بنسبة 35%، مضيفاً، وفقاً لتحليل أحدث بيانات، “محاكاة كورونا” في جامعة زارلاند: “سيكون هذا المتحور هو السائد”.

أما التطور الثاني، بحسب لير، فهو تزايد الاختلاط منذ منتصف شباط الجاري، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى زيادة أعداد الإصابات، وقال: “اخشى أن يكون لهذا علاقة بالإرهاق من الإغلاق، وربما باستئناف الحياة الطبيعية في بعض المجالات”.

تجدر الإشارة إلى أنه من المقرر إعادة فتح صالونات تصفيف الشعر ومجالات أخرى بحلول أول آذار، واتخاذ إجراءات أخرى نحو مزيد من الفتح بحلول 8 آذار المقبل. وقال لير: “حتى لو كان التخفيف معتدلًا، سيكون له تأثير”.

وذكر لير أنه لا يمكن رؤية تأثير التطعيمات في الوقت الحالي، موضحاً أن هذا يرجع إلى حقيقة أن أكثر من 95% من السكان لم يتم تطعيمهم بعد، مضيفًا أنه لا يمكن رؤية تأثير اللقاح إلا بعد تطعيم 30% من السكان، وقال: “في سيناريو متفائل، أتوقع أننا ربما نصل إلى هذه النسبة في حزيران المقبل”. (DPA – DW)

تعليقات