أخر الاخبار

مواكب سيارات تشترك في مظاهرة مناوئة لتدابير كورونا في ألمانيا


 نظم منتقدون لتدابير كورونا من ولايتي سكسونيا وسكسونيا آنهالت الألمانيتين مظاهرةً بمواكب سيارات متجهة إلى مدينة لايبتسيغ، ظهر السبت.

وبحسب التصريحات الصادرة من الشرطة، فإنه يبدو أن عدد المشاركين أقل كثيراً مما كان متوقعا.

وتم الإعلان في لايبتسيغ عن مظاهرات مضادة، واستعدت الشرطة بقوات كبيرة لتأمين الموقف حيث توجهت بسيارة مدرعة إلى ساحة المعرض التي يوجد بها مركز للتطعيم.

وذكرت الشرطة أن موكباً للسيارات انطلق من مدينة ليبماخ-أوبرفرونا قبل قرابة ساعة من منتصف السبت، ويُعْتَقَد أن عدد السيارات المشاركة في هذا الموكب قارب 60 سيارة، وفي المقابل أوقفت مظاهرة مضادة موكباً خرج من مدينة هاله بعد وقت قصير من انطلاقه، وفي النهاية تم قطع الرحلة.

وخرج موكب ثالث بمشاركة 50 سيارة من مدينة ناومبورغ، وهو عدد يقل بكثير عن العدد الذي سجله منظمو المظاهرة (250 سيارة)، كما شاركت 45 سيارة في موكب بمدينة دريسدن، وهو أقل كثيراً من العدد الذي تم تسجيله والذي تجاوز 100 سيارة.

وألغى منظمون موكباً كان مزمعاً تسييره من مدينة بلاون بعد أن تم إبلاغ سلطات التجمعات هناك بمشاركة نحو 200 شخص، ولكن نظراً لارتفاع معدل الإصابات الجديدة تم السماح بطريق واحدة للسير فيه في منطقة “فوغتلاند” (عاصمتها بلاون).

وذكرت الشرطة أنها تتوقع حدوث عوائق مرورية في لايبتسيج على مدار السبت.

وتجمعت المظاهرة المضادة في قلب المدينة تحت شعار “وقف التفكير الجانبي”، وجاءت المظاهرة بدعوة من تحالف يضم جمعيات ومبادرات وأحزاباً ونقابات، وبدأت المظاهرة بمسيرات بالدراجات والدراجات البخارية ومن المنتظر تنظيم ندوة يشارك فيها 1000 شخص في ساحة “أوغوست”. (DPA)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -