أخر الاخبار

نفاد اختبارات كورونا السريعة خلال ساعات من طرحها في أسواق ألمانيا


 تدفق الألمان بقوة على الأسواق لشراء الاختبارات السريعة للكشف عن فيروس كورونا المستجد، مما أدى إلى نفاذ كمياتها خلال اليوم الأول من طرحها بسلسلة متاجر “ألدي” الشهيرة.

كذلك تعطل الموقع الرسمي لموقع متاجر “ليدل”، نتيجة كثرة الولوج إليه بعد إتاحته شراء الاختبارات من خلال خدمة التسوق عبر الإنترنت.

وقال متحدث بإسم سلسلة متاجر “ألدي” لصحيفة “بيلد” الألمانية: “نريد أن نؤكد لجميع من غادروا المتاجر اليوم خاليين الوفاض أن كميات جديدة (من الاختبارات السريعة) ستكون متوفرة خلال الأيام القادمة”.

وتأمل الحكومة الألمانية أن تساعد الاختبارات، التي يمكن إجراؤها في المنازل وتظهر نتيجتها خلال 15 دقيقة، في توفير حرية تحرك أكثر أمناً في ظل تخفيف الإجراءات المفروضة للحد من انتشار الفيروس في البلاد.

ويطرح متجر “ألدي” رزمة واحدة تحوي خمس اختبارات لكل شخص بسعر 24,99 يورو، بينما يعرضها متجر “ليدل” بسعر 21,99 يورو.

وبالإضافة إلى الاختبارات المنزلية، توفر الحكومة الألمانية بدءا من الاثنين فرصة إجراء اختبار سريع واحد كل أسبوع في الصيدليات والمراكز الطبية.

وقال وزير الصحة الألماني ينس شبان إن الحكومة ستسعى لتوفير كميات كبيرة من الاختبارات السريعة، بما فيها 50 مليون اختبار مجاني شهرياً.

ويحذر بعض الخبراء من أن نتائج الاختبارات السريعة قد تكون أقل مصداقية من تلك التي تستغرق نتائجها وقتاً أطول. (EURONEWS)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -