القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : تأكيد أول حالة إصابة بـ ” فيروس تولا “


 أعلن معهد “فريدريش لوفلر” أنه تم تأكيد أول حالة إصابة بفيروس “تولا” لشخص في ألمانيا.

وقالت قناة “إر تي إل“، بحسب ما ترجم عكس السير، إن فيروس “تولا” يصيب بشكل رئيسي الفئران الحقلية، ويسبب أعراضًا تشبه أعراض الأنفلونزا.

ووفقًا لمعهد “روبرت كوخ”، لا يوجد حتى الآن سوى القليل جدًا من الأدلة غير المباشرة على مثل هذه العدوى في ألمانيا.

ووفقاً لمعهد “فريدريش لوفلر”، ظهرت على شاب في المستشفى أعراض الفشل الكلوي الحاد.

وأكدت التحقيقات الإضافية الاشتباه في الإصابة بمرض فيروس “هانتا” التي تسببها القوارض.

وقال راينر أولريتش، رئيس المختبر المرجعي الوطني لفيروسات “هانتا”: “يجب مراقبة حدوث العدوى البشرية بفيروس تولا عن كثب بسبب التكاثر الجماعي الذي يحدث في الفئران الحقلية”.

يشار إلى أن هذه الفيروسات لا تنتقل من شخص لآخر، ولكن تنتقل إلى البشر عن طريق القوارض، مثل الجرذان والفئران، وعادةً ما يتم استنشاق الفيروسات، على سبيل المثال، من خلال الغبار الملوث.

ووفقًا لمعهد “روبرت كوخ”، فإن العدوى بفيروس هانتا تسبب أمراضًا تشبه أعراض الأنفلونزا مع ارتفاع في درجة الحرارة وصداع وآلام في الجسم، وقد يصاحبها الغثيان أو القيء، كما يمكن أيضًا أن تتضرر الكلى، مما يؤدي إلى فشل كلوي حاد، ويمكن علاج الأعراض فقط، ولا توجد أدوية أو لقاحات محددة.

تعليقات