القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : الرئيس يوقع على قانون ” مكابح الطوارئ ” لمواجهة كورونا


 وقع الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير على قانون الحماية من العدوى بعد تعديله وإضافة “مكابح الطوارئ” له، وذلك بحسب ما أعلنه ديوان الرئاسة، الخميس.

ولا يلزم حالياً سوى نشر القانون في الجريدة الرسمية الاتحادية كي يدخل حيز التنفيذ.

وجاء توقيع الرئيس على القانون، بعدما أقره مجلس الولايات في ألمانيا “بوندسرات”، وهو قانون سيتم تطبيقه في كل ولايات البلد.

ولم يتم تقديم أي مذكرة لاحتكام لجنة وساطة في المجلس، الخميس، وبذلك تسنى للرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير توقيع القانون.

وكان البرلمان الألماني “بوندستاغ” وافق على التعديل، الأربعاء، وصوت لصالح القانون 342 عضواً، وعارضه 250 عضواً، وامتنع 64 عن التصويت.

ووفقاً للقانون الجديد، يتم تطبيق “مكابح الطوارئ الاتحادية” إذا كان عدد الإصابات الجديدة المبلغ عنها لكل 100.000 ساكن خلال سبعة أيام (يعرف بمعدل العدوى في الأسبوع) يزيد عن 100 إصابة لمدة ثلاثة أيام متتالية في منطقة أو مدينة ما.

وينص القانون في هذه الحالة على حظر التجوال من الساعة العاشرة ليلاً، وتعليق حضور التلاميذ والطلاب إلى المدارس، مع فرض تعليمات مشددة على المحلات التجارية بغرض تقليل الإصابات الجديدة.

تعليقات