أخر الاخبار

ولاية المانية تمنع دخول مئات السياح إليها بسبب قيود كورونا


  طلبت الشرطة المحلية يوم السبت من مئات الأشخاص الذين توجهوا لقضاء عطلة عيد الفصح في ولاية مكلنبورغ-فوربومرن الألمانية بالمغادرة وذلك لأنهم لم يقدموا سبباً وجيهاً لإقامتهم هناك.

تعتبر هذه الولاية الساحلية التي تقع على بحر البلطيق مقصداً سياحياً شهيراً، حيث قالت الشرطة إن 343 شخصاً في 189 مركبة قد رُفضت محاولتهم للدخول إلى الولاية في يوم الجمعة العظيمة، كما طُلب من 193 شخصاً المغادرة يوم السبت.

وأشارت الشرطة إلى أن جميع السياح تصرفوا بطريقة تعاونية وودودة ولم يحاولوا عصيان أومر الشرطة، كما حثت شرطة مكلنبورغ-فوربومرن جميع مواطنيها على الالتزام بلوائح كورونا.

يُذكر أن السياحة في ولاية مكلنبورغ-فوربومرن ممنوعة بموجب قيود فيروس كورونا المطبقة في الولاية، ولكن يُسمح بزيارة أفراد الأسرة المباشرين مثل الأولاد والأطفال.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -