القائمة الرئيسية

الصفحات

غالبية الألمان يوافقون على سعي زودر ليحل محل ميركل


 أعرب غالبية الألمان في استطلاع للرأي عن تأييديهم لمساعي رئيس حكومة ولاية بافاريا، ماركوس زودر، لقيادة التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنجيلا ميركل، في الانتخابات التشريعية المقررة الخريف المقبل.

ويتنافس كل من أرمين لاشيت، رئيس الحزب المسيحي الديمقراطي، الذي كانت تتزعمه من قبل ميركل، وزودر الذي يترأس الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، على الترشح لمنصب المستشار عن التحالف المسيحي في الانتخابات المقررة في 26 أيلول المقبل.

وفي الاستطلاع، الذي أجراه معهد “سيفي” لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من صحيفة “أوغسبورغر ألغماينه”، قال 58% من الألمان إنهم يعتقدون أن رئيس حكومة ولاية بافاريا محق في إعلان رغبته في أن يصبح مرشح التحالف المسيحي لمنصب المستشار.

وفي المقابل، رأى 30% آخرون أن زودر كان مخطئا في هذه الخطوة، ولم تحدد 12% موقفها من الأمر.

وبحسب الاستطلاع، كانت نسبة التأييد مرتفعة بين أنصار التحالف المسيحي، حيث بلغت 86%، مقابل 50% بين أنصار حزب الخضر، و47% بين أنصار الحزب الاشتراكي الديمقراطي (الشريك في الائتلاف الحاكم)، الذين أيدوا زودر في هذه المساعي، بينما جاءت نسبة التأييد بين أنصار الحزب الديمقراطي الحر 45%.

وشمل الاستطلاع، الذي أجري خلال الفترة من 12 حتى 13 نيسان الجاري، 5020 ألمانياً. (DPA)

تعليقات