القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : منطقة في ولاية تتخذ تدابير صارمة للحد من عدد الإصابات المرتفعة فيها !


 قررت منطقة “لودفيغسلوست بارشيم” التابعة لولاية مكلنبورغ فوربومرن، شمال شرقي ألمانيا، اتخاذ تدابير جديدة صارمة ضد كورونا، للحد من ارتفاع الإصابات.

وذكرت صحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، أن القواعد تشمل عدم السماح لزيارة مصفف الشعر أو صالون الأظافر أو العناية بالقدم إلا بعد اجراء الزبون اختبار كورونا.

ووفقا للصحيفة، تُعفى متاجر البقالة والصيدليات ومحطات الوقود والأسواق الأسبوعية ومحلات الزهور والمكتبات ومراكز الحدائق من الالتزام بإجراء الاختبار عند التسوق.

وفي مؤتمر الفيديو الذي استمر يومي الجمعة والسبت، ناقشت حكومة الولاية، جنباً إلى جنب مع ممثلين من رجال الأعمال والنقابات والبلديات والجمعيات، طريقة إدارة الولاية للتعامل مع موجة كورونا الثالثة.

كما قررت الولاية أن الشخص عليه ارتداء كمامة في حال كان في سيارة يكون صاحبها لا يعيش في نفس المنزل الذي يعيش فيه الراكب.

وذكرت الصحيفة أن عدد الإصابات في منطقة لودفيغسلوست-بارشيم كان عاليا ووصل إلى معدل إصابة 176.1.

وتأمل سلطات الولاية أن تكون التدابير الجديدة قادرة على تخفيض عدد الإصابات.

يشار إلى أن العديد من قطاعات السياحة والفنادق والمطاعم وتجارة التجزئة لاتزال مغلقة أو مفتوحة إلى حد محدود للغاية وكثير منهم مهددون بإغلاق دائم في الأسابيع المقبلة.

تعليقات