القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : لاشيت وزودر يعلنان استعدادهما للترشح لمنصب المستشار .. من سيخلف ميركل ؟


 ذكرت دوائر حزبية من الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي، الذي تنتمي إليه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أن رئيسي كلا الحزبين المكونين للاتحاد (المسيحي الديمقراطي والمسيحي الاجتماعي البافاري)، وهما أرمين لاشت وماركوس زودر، أعلنا استعدادهما للترشح لمنصب المستشار.

ونقل مشاركون في الاجتماع المغلق لقادة الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي بالعاصمة برلين قول زودر: “كلانا أعلن استعداده”.

تجدر الإشارة إلى أن زودر يرأس حكومة ولاية بافاريا والحزب المسيحي الاجتماعي بالولاية، ويرأس لاشت الحزب المسيحي الديمقراطي الذي كانت ترأسه ميركل، ويكون الحزبان الاتحاد المسيحي الذي يشكل الائتلاف الحاكم في ألمانيا حالياً مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي.

وكان لاشيت قد أكد في وقت سابق اعتزامه إجلاء موضوع مرشح التحالف المسيحي لمنصب المستشار بالمشاركة مع زودر في أقرب وقت.

ونقل مشاركون في اجتماع مغلق لزعماء التحالف المسيحي معلومات لوكالة الأنباء الألمانية أفادت بأن لاشت قال، الأحد: “سنجيب على السؤال بشكل جيد ومعاً وبتقدير شخصي متبادل”، مشيراً إلى أهمية الدعم والوحدة من قبل حزبي التحالف.

ونقل المشاركون عن لاشيت، رئيس حكومة ولاية شمال الراين فيستفاليا، القول: “أنا وماركوس (زودر) نجري محادثات”، وذكر أن هناك مرشحين محتملين، وتابع أنه كانت هناك شهادة متبادلة “بأن كلينا يقدر على هذا (منصب المستشار)، وبينما يفتقر الحزب الاشتراكي الديمقراطي (الشريك في الائتلاف الحاكم) إلى امتلاك من يقدر على هذا، فإننا نمتلك اثنين”.

وأوضح لاشت أنه وزودر على دراية بالمسؤولية، وحذر من أن الصراع الكبير في هذا الموضوع قد يضر بالتحالف، وقال إن هذا هو السبب في ضرورة حل هذا الأمر بأسرع ما يمكن.

ونقل المشاركون عن زودر تأكيده على ضرورة تجميع مجموعة أفكار جيدة لمستقبل البلاد، وقال إن من بين القضايا المهمة لمستقبل ألمانيا هي كيفية الحفاظ على وظائف جيدة مشيراً إلى أن هذا الأمر سيتم حسمه خلال الحملة الانتخابية. (DPA – DW)

تعليقات