القائمة الرئيسية

الصفحات

المانيا تنهي القيود المفروضة على حدودها مع جمهورية التشيك


  أعلنت المانيا أنها ستنهي القيود الحدودية مع جمهورية التشيك منتصف ليل غد الخميس.

وفرضت المانيا القيود الحدودية مع جمهورية التشيك ودولة تيرول الفيدرالية النمساوية في 14 فبراير، بسبب ارتفاع أعداد الإصابات بمتغيرات كورونا في هاتين المنطقتين، وتم وضعهما ضمن قائمة المناطق عالية الخطورة.

وقررت المانيا قبل شهر تمديد هذه الإجراءات لأسبوعين آخرين ، لكن مع تخفيف الإجراءات الحدودية مع تيرول في نهاية مارس ، قرر وزير الداخلية الاتحادي الالماني “هورست زيهوفر”، تمديد الضوابط على حدودها مع جمهورية التشيك حتى 14 أبريل.

يشار إلى أنّه لا يوجد أية قيود حدودية يخضع لها المسافرين القادمين إلى المانيا من دول الاتحاد الأوروبي أو من سويسرا أو ليختنشتاين أو النرويج أو أيسلندا.

ومع ذلك ،و بموجب المرسوم الخاص بلوائح دخول فيروس كورونا ، يجب على جميع المسافرين التسجيل الرقمي عند الدخول إلى المانيا ، وتقديم دليل على نتيجة اختبار كوفيد-19 السلبية ، بالإضافة إلى الخضوع للحجر الصحي في حالات معينة.

تعليقات