القائمة الرئيسية

الصفحات

ألمانيا : القبض على رجل أعمال لبيعه آلات لجهاز استخبارات روسي


 ألقت السلطات الألمانية القبض على رجل أعمال ألماني بسبب بيعه آلات لجهاز استخباراتي روسي بدون الحصول على تصريح من السلطات الألمانية.

وأعلن الادعاء العام الاتحادي، الثلاثاء، أن موظفي هيئة الجمارك في لايبتسيغ قبضت على الرجل، الأربعاء، وتم تفتيش مكاتب ومنازل للمتهم هناك.

ومن المنتظر أن يقرر قاضي تحقيقات، الأربعاء، ما يإذا كان سيُجرى إيداع المتهم السجن الاحتياطي.

ويتهم الادعاء العام الرجل بتصدير آلتين في حزيران/يونيو عام 2019 وجهاز آخر عقب ذلك بشهر إلى روسيا بدون الحصول على تصريح من الهيئة الاتحادية للاقتصاد والرقابة على التصدير.

تجدر الإشارة إلى أنه من الضروري الحصول على تصريح عند تصدير بضائع معينة يمكن استخدامها كلية أو جزئياً لأغراض عسكرية، أو عندما يكون المستخدم من المجال العسكري.

ومن أجل إخفاء الوجهة الفعلية للبضائع، حدد الرجل زوراً في مستندات التصدير مستلمين ومستخدمين لا غبار عليهم، لكن في الحقيقة كانت شركته التجارية التي يقع مقرها في سكسونيا تتاجر مع شركة في روسيا تخضع لسيطرة جهاز استخباراتي روسي.

وعملت الشركة كوسيط واشترت آلات عالية الجودة وسلمتها إلى شركات أسلحة في روسيا.

وبحسب بيانات الادعاء العام، يواجه الرجل لذلك تهمة انتهاك قانون التجارة الخارجية، وبالإضافة إلى ذلك، يتهمه المحققون بانتهاك حظر البيع، والمتاجرة لصالح جهاز استخباراتي أجنبي.

وبالإضافة إلى عمليات تفتيش المتهم، قام مكتب المدعي العام الاتحادي أيضاً بتفتيش غرف لأشخاص غير مشتبه بهم في لايبتسيغ وبرلين، وفي إطار المزيد من التحقيقات، تعتزم السلطات أيضاً فحص صفقات تجارية أخرى للمتهم

تعليقات