أخر الاخبار

لاشيت : أريد أن أكون المستشار القادم لألمانيا


 يعتزم رئيس وزراء ولاية شمال الراين فيستفاليا الألمانية، أرمين لاشيت، الكفاح بقوة من أجل الوصول إلى دار المستشارية.

وقال مرشح التحالف المسيحي للمنافسة على منصب المستشار، والرئيس الاتحادي للحزب المسيحي الديمقراطي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، السبت، خلال الاجتماع الإقليمي لحزبه في ولاية شمال الراين فيستفاليا: “أريد أن أكون المستشار القادم لجمهورية ألمانيا الاتحادية.. لن أتمكن من القيام بذلك إلا إذا أظهرنا وحدتنا”، مضيفاً أنه على المنافس السياسي أن يعرف مع من يتعامل.

وأكد لاشيت أنه سيكافح بكل قوته لضمان إدارة ألمانيا بشكل جيد حتى بعد المستشارة أنغيلا ميركل.

وقال لاشيت إنه إذا أصبح مستشاراً، فإن ولاية شمال الراين فيستفاليا ستكون بذلك قد قدمت لأول مرة المستشار الاتحادي بعد كونراد أديناور، معرباً عن بالغ احترامه لهذا الترشيح، وقال: “يجب أن يكون المستشار الاتحادي القادم هو المستشار الذي يمثل الشرق والغرب والشمال والجنوب”، مضيفاً أن يتعين عليه أيضا أن يعرف من أين أتى، وما الذي شكله، والأشخاص الذين رافقوه في طريقه.

ويعتزم الحزب في ولاية شمال الراين فيستفاليا، السبت، اختيار لاشيت ليكون رقم واحد في قائمة الولاية للانتخابات الاتحادية.

ولأول مرة منذ بداية جائحة كورونا، يجتمع حوالي 250 ممثلاً لأكبر اتحاد إقليمي للحزب المسيحي الديمقراطي في اجتماع بالحضور الشخصي.

ويضم التحالف المسيحي الحزب المسيحي الديمقراطي، والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -