القائمة الرئيسية

الصفحات

أول لاجئة سورية تحقق حلمها وتصبح طيارة


 رغم معاناتها من اللجوء ولحظات الحرب التي عاشتها في وطنها سوريا لم تتخلى اللاجئة مايا غزال البالغة من العمر 22 عاماً عن حلمها بأن تصبح أول لاجئة طيارة.

وفقاً لمجلة فوغ البريطانية، تمكنت مايا من تحقيق حلمها وأصبحت أول طيارة من بين اللاجئات السوريات، وتسعى حالياً لتعلم قيادة الطائرات التجارية.

كانت مايا قد اُختيرت لتصبح سفيرة للنوايا الحسنة من قبل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

قالت غزال القادمة من دمشق إنها عملت بجد بعد وصولها إلى بريطانيا ودرست هندسة الطيران في جامعة برونيل.

وقالت مايا: “هنا في بريطاني حققت أحلامي وطموحاتي وسأكون ممتنة إلى الأبد، ولكنني لن أتنازل عن جنسيتي السورية، أنا فخورة جداً بنفسي”.

تعليقات