القائمة الرئيسية

الصفحات

ترشيح خبيرة في العلوم السياسية لمنصب السفيرة الأمريكية في ألمانيا


 من المنتظر أن تصبح الخبيرة في العلوم السياسية آمي جوتمان أول امرأة تشغل منصب السفيرة الأمريكية في ألمانيا منذ أكثر من 100 عام.

وبحسب معلومات وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قدم الجانب الأمريكي في 18 حزيران الجاري طلباً للسفارة الألمانية في واشنطن للموافقة على ترشيحها لهذا المنصب، ومن المنتظر أن يدرس المكتب الرئاسي الألماني هذا الطلب.

وعقب ترشيح رسمي من الرئيس الأمريكي جو بايدن، سيتعين أيضاً الحصول على موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي.

وفي حالة الموافقة على الترشيح، ستشغل العالمة السياسية (71عاماً)، المنحدرة من أصول ألمانية يهودية، منصباً ظل شاغراً منذ أكثر من عام.

وكان السفير الأمريكي السابق، ريتشارد جرينيل، الذي أرسله سلف بايدن، دونالد ترامب، قد استقال من منصبه في بداية حزيران من العام الماضي. ومنذ ذلك الحين يتولى المبعوث روبين كوينفيل قيادة السفارة بشكل مؤقت.

وتشغل جوتمان منصب رئيس جامعة بنسلفانيا منذ عام 2004، ويستمر عقدها هناك حتى عام 2022، وقد حصلت بالفعل على العديد من الجوائز، واختيرت في قائمة “150 امرأة تحرك العالم” عام 2011 من قبل مجلة “نيوز ويك”، وقائمة “أقوى 50 شخصية قيادية” عام 2018 من قبل مجلة “فورتيون”

تعليقات