أخر الاخبار

ألمانيا : وفاة رجل عقب تعرضه للصعق على يد الشرطة


 لقي رجل حتفه عقب تعرضه للصعق على يد الشرطة خلال محاولة احتجازه في مدينة هانوفر، شمالي ألمانيا.

وأعلن الادعاء العام الألماني، الثلاثاء، أن الشرطة استخدمت الصاعق، وهو جهاز يصدر صدمة كهربائية تهدف إلى شل حركة الشخص المستهدف دون التسبب في ضرر جسيم، ضد الرجل (39 عاماً) في الساعات الأولى من صباح الجمعة.

وتوفي الرجل في المستشفى في نفس اليوم.

وسيتعين إجراء تشريح للجثة للتأكد من سبب الوفاة، ومن المتوقع ظهور نتائج تحقيقات الطبيب الشرعي في غضون أسبوع.

وقال المتحدث باسم مكتب المدعي العام في ولاية سكسونيا السفلى: “كان هناك وضع تهديدي”، مشيراً إلى أنه لا يُسمح سوى للضباط الملحقين بوحدات القوات الخاصة للشرطة (SEK) باستخدام مسدسات الصعق الكهربائي، لأنهم الضباط الوحيدون المدربون على استخدامها.

وبحسب محضر الشرطة، اتصل الرجل برقم الطوارئ وأعطى معلومات مشوشة، وعندما وصلت الشرطة إلى عنوانه في منطقة “غرابزن” بهانوفر، هددهم بسكين وجسم معدني.

وقام رجال الشرطة بعد ذلك بوضع زوجة الرجل تحت حمايتهم، واستدعوا ضباط من القوات الخاصة، الذين قاموا بصعق الرجل، وبعد تدهور حالته، تم نقله إلى المستشفى، حيث توفي مساء الجمعة

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -