أخر الاخبار

مطالبة بوقف أنشطة كرة القدم في ألمانيا


 طالب رئيس أحد أندية دوري الدرجة الثانية لكرة القدم في ألمانيا، بوقف أنشطة ممارسة اللعبة حتى نهاية العام، بسبب جائحة فيروس كورونا

وتزداد أعداد المصابين بقوة في البلاد، وتم تطبيق إجراءات الإغلاق الإقليمية مرةً أخرى في بعض المناطق، كما ترتفع أعداد المصابين من اللاعبين.

وقال هيلغي ليونهاردت، رئيس نادي إرتسغبيرغه أوه، لشبكة “إم.دي.إر” وصحيفة “بيلد”، مساء الثلاثاء، إنه يتعين على مسؤولي كرة القدم التحرك والتوقف لعدة أسابيع.

وأضاف ليونهاردت، للصحيفة: “نريد إغلاق لكرة القدم حتى نهاية كانون الأول.. الأسابيع الأربعة المقبلة ستكون صعبة للغاية لبلادنا، وسيكون هناك اختبار حاسم بالنسبة لنا، ستكون هناك حاجة للعمل الذكي والمنظم، وليس للعمل الفوضوي”.

وأكمل ليونهاردت، لشبكة “إم.دي.إر”: “أثق في علماء الفيروسات والأطباء، وعندما يقولون إننا نواجه أسابيع مثيرة، لا يجب أن يذهب لاعبو كرة القدم بالنادي لبريمن للعب أمام 20 ألف متفرج”.

وأضاف: “يجب أن نضع حماية الناس كأولوية، وأن نصبح قدوة.. أبعث هذا النداء لرابطة الدوري الألماني، بغض النظر عما إذا كان سيتم الإنصات إليه أم لا”.

وتتبقى 5 جولات في دوري الدرجة الأولى والثانية، في ألمانيا حتى نهاية عام 2021، وأكد ليونهاردت أن تلك الجولات يمكن إقامتها في منتصف الأسابيع مطلع العام المقبل.

وتفتقد أندية عديدة، بدايةً من بايرن ميونخ، بطل الدوري الألماني، إلى ماغديبورغ، المنافس بالدرجة الثالثة، لاعبين أصيبوا بفيروس كورونا، أو اضطروا إلى عزل أنفسهم لأنهم خالطوا آخرين مصابين.

وتحدث ليونهادرت أيضاً عن تشويه المنافسة، لأن المباريات يجب أن تلعب بدون جمهور في ولاية ساكسونيا، بينما يسمح بحضور أعداد قليلة من الجماهير في ولايات أخرى، وفق قواعد صارمة، أو حتى يسمح بامتلاء المدرجات بالجماهير

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -