أخر الاخبار

المستشار اولاف شولتس في خطابه الاول بمناسبة رأس السنة الجديدة الى التضامن والتماسك في مكافحة جائحة كورونا



دعا المستشار اولاف شولتس في خطابه الاول بمناسبة رأس السنة الجديدة  الى التضامن والتماسك في مكافحة جائحة كورونا.

وناشد المواطنين الحصول على التطعيم في ضوء انتشار متغير اوميكرون وطالب بفهم القيود الجديدة التي دخلت حيز التنفيذ

وقال شولتس " كان عام 2021 مليئاً بالتحديات بالنسبة لنا جميعاً " 

"جائحة كورونا باعبائها وقيودها التي ارهقتنا والفيضانات المدمرة في شمال الراين فستفالن وبافاريا وراينلاند بفالتس "

"بقدر ماكان كلاهما سيئاً فان رد فعلنا تجاههما يحتوي أيضاً على رسالة ايجابية " 

"كمجتمع في المانيا قبلنا هذه التحديات بحزم "

"بعد الفيضانات تعاونا جميعاً وقمنا بالمساعدة والتنظيف والبدء في اعادة البناء "

"وسيتعين علينا ان نفعل ذلك لفترة طويلة من اجل مكافحة الوباء "

وقال المستشار شولتس ايضاً : صراحة اود ان اشكر كل من يعمل من اجل رفاهيتنا كل يوم ومن اجل صحتنا وسلامتنا في الداخل والخارج ,في المستشفيات واجنحة التمريض والعيادات ومراكز التطعيم واقسام الشرطة والقوات المسلحة.

واعترف شولتس ان هناك آراء وتقييمات مختلفة حول موضوع كورونا وهو امر يراه مرهق في كثير من الاحيان.

ولكنه قال يمكن للمجتمع القوي ان يتحمل التناقضات اذا استعمنا الى بعضنا البعض واذا كان لدينا احترام لبعضنا البعض .

وقال شولتس ايضاً ان السيطرة على جائحة كورونا ليست سوى مهمة واحدة في العام المقبل والمهمة الكبيرة الاخرى هي وضع المانيا على طريق الحياد المناخي.

حيث يجب ان تكون المانيا محايدة مناخياً في اقل من 25 عاماً, وخلال هذه الفترة سيتم الاستغناء عن الفحم والنفط والغاز.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -