أخر الاخبار

شولتس يعتزم العمل على تطوير مستقبل أوروبا بعيداً عن توجهات الأحزاب


 قام أولاف شولتس المستشار الجديد لجمهورية ألمانيا الاتحادية بزيارته الأولى إلى بروكسل عاصمة الاتحاد الأوروبي من أجل تعضيد التعاون على المستوى الأوروبي بصورة تتجاوز حدود الأحزاب.

وقال شولتس الجمعة عندما سأله أحد الصحفيين عما إذا كان توليه منصبه يعد نقطة تحول اشتراكي في أوروبا: “لقد تحدثت هنا كمستشار لألمانيا وليس كسياسي من الحزب الاشتراكي الديمقراطي، وهذه هي الطريقة التي يتعين على أوروبا أن تتبعها لتصنع تعاونا جيدا”.

وأضاف شولتس قائلا: “علينا تطوير مستقبل مشترك في أوروبا بغض النظر عن ألوان الأحزاب والحكومات المعنية”.

وتحدث شولتس حول هذا الموضوع في مؤتمر صحفي مع رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشيل، الذي وصف زيارة المستشار الألماني الجديد بأنها “إشارة قوية للغاية” شاكرا إياه على “التزامه القوي بتأييد أوروبا”.

وقال شارل ميشيل وهو بلجيكي الجنسية إنه لمواجهة تحديات مثل تغيرات المناخ فيجب العمل والتنسيق معا.

ويقود ميشيل بصفته رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي المشاورات خلال القمم التي يقيمها الاتحاد، واجتمع أيام الأربعاء السابقة على هذه القمم، زعماء الاتحاد الأوروبي ودول ما يسمى بالشراكة الشرقية معا.

وتشمل هذه الشراكة حاليا دول أرمينيا وأذربيجان وجورجيا ومولدوفا وأوكرانيا.

علقت بيلاروس مشاركتها في الشراكة بسبب الانتقادات الشديدة التي وجهها الاتحاد الأوروبي للأوضاع السياسية فيها.( DPA)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -