أخر الاخبار

ألمانيا : ” أوميكرون ” يهدد قطاعي الضيافة و التجارة بشدة


 يهدد تشديد إجراءات مكافحة متحور كورونا الجديد “أوميكرون” قطاعي الضيافة وتجارة التجزئة بشدة في ألمانيا، بحسب تقديرات معهد الاقتصاد الألماني “إي في”.

وجاء في بيان لخبراء المعهد، الخميس، أن قطاع التجزئة في المتاجر مهدد بخسارة إيرادات تقدر بـ 6 مليارات يورو شهرياً بسبب هذه الإجراءات.

وأشار البيان إلى أن بعض المتاجر تتجه الآن إلى التجارة الإلكترونية للحد من هذه الخسائر، كما توقع الخبراء خسائر كبيرة في الإيرادات في قطاع الضيافة، وجاء في التقرير: “إذا ساءت الأمور مثل أوائل عام 2021 بالنسبة لقطاع الضيافة، فإن الخسارة في الإيرادات قد تصل إلى أكثر من عشرة مليارات يورو، مقارنةً بعام عادي”.

وبحسب المعهد، فإن فيروس كورونا أضر بالفعل بالاقتصاد الألماني بشدة.

ووفقاً لحسابات المعهد، تبلغ قمية خسائر القيمة المضافة حتى الآن حوالي 335 مليار يورو، منها 190 مليار يورو العام الماضي و145 مليار يورو في عام 2021، ووفقاً لتقديرات الخبراء، كان من الممكن أن تبلغ الخسائر في الربع الأول من عام 2022 نحو 35 مليار يورو، بدون “أوميكرون”، إلا أن الموجة الجديدة من الإصابات والقيود المرتبطة بها قد تزيد خسائر الناتج المحلي الإجمالي بمقدار خمسة إلى 15 مليار يورو إضافية.

ويتوقع الخبراء لذلك أن يصل إجمالي الخسائر في الربع الأول من العام الجديد إلى 50 مليار يورو.

وأكد المعهد أن زيادة معدل التطعيم هو السبيل الوحيد نحو العودة إلى الحياة الطبيعية.

وبحسب المعهد، فإن التطعيم الإجباري العام من شأنه تسريع هذه العملية وتخفيف العبء في المستشفيات. (DPA)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -