أخر الاخبار

ألمانيا : حريق بمصنع لمكونات الرقائق يثير قلقاً في البورصات

نشب حريق في مصنع لشركة “إيه إس إم إل” الهولندية للتقنية في العاصمة الألمانية برلين، الاثنين، ما تسبب في إثارة قلق المستثمرين في البورصات.

وقد أدى الحريق إلى هبوط قوي في سعر سهم الشركة المنتجة لمكونات تدخل في تصنيع الرقائق بشكل مؤقت.

وثار تخوف من إمكانية تفاقم اختناقات سلاسل توريد أشباه الموصلات جراء الحريق.

ومن جانبها، أعلنت شركة “أيه إس إم إل” أنها تحتاج إلى بضعة أيام لكي تتمكن من الإدلاء بتصريحات حول احتمال أن يكون للحريق الذي نشب ليلة الأحد/الاثنين تداعيات بالنسبة للإنتاج السنوي.

وبحسب تصريحات قوات الإطفاء، فإن الحريق لم يؤثر سوى على جزء من المصنع، مشيرةً إلى أن الحريق نشب في محطة تنظيف آلية تبلغ مساحتها نحو 200 متر مربع.

وأفادت التصريحات الصادرة عن الشركة بأن مساحة المصنع تبلغ 32 ألف متر مربع ويعمل به 1210 اشخاص ، وينتج على سبيل المثال أنظمة ليثوجرافيا (طباعة معدنية ضوئية) لإنتاج أشباه الموصلات.

ويطلق سكان برلين على المصنع اسم “مصنع برلين للزجاج” وهو المصنع الذي كانت شركة “إيه إس إم إل” استحوذت عليه في 2020.

تجدر الإشارة إلى أن العالم يشهد حالياً ندرةً في أشباه الموصلات جراء صعوبات التوريد الناجمة عن جائحة كورونا ما اضطر شركات تصنيع السيارات إلى تقليص إنتاجها بسبب نقص هذه المكونات.

وكانت “إيه إس إم إل” من الشركات الموفقة في البورصات في العام الماضي وزادت قيمتها بنسبة تزيد عن 70%. (DPA)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -